تعتبر اللحظات الأولى من عمر الطفل هي لحظات فارقة في حالته الصحية، لذلك يقوم الطبيب بإجراء بعض الفحوصات اللازمة للاطمئنان على صحته.

ما هو مرض الصفراء؟

الصفراء هو مرض شائع يصاب به الأطفال الرضع، بالتحديد الأطفال المبتسرين وهم الأطفال الذين ولدوا قبل إتمام 38 أسبوع، بالإضافة إلى الأطفال الذين يعتمدون على الرضاعة الطبيعية.

والصفراء هي عبارة عن حدوث تغير في لون حدقة العين وجلد الوجه وتحويل اللون الأبيض إلى اللون الأصفر، ويرجع ذلك إلى زيادة نسبة البيليروبين في دم المولود.

عندما يصاب المولود بارتفاع البليروبين في الدم يصاب الطفل بالصفراء، ولان كثير من الأطفال يصابون بالصفراء وهي مؤشر أما لأمراض "خطيرة أو متوسطة أو شديدة "الخطورة، ولذلك وجب التفريق في التشخيص بينهم.

والمشكلة هي وجود تداخل بين الأمراض التي تؤدي للصفراء عند الأطفال ولذلك كانت التحاليل ضرورية وليست رفاهية والأطباء يهتمون أكثر عند ظهور الصفراء في اليوم الأول.

عنها في اليوم الثالث لأنها في اليوم الأول فقد تكون لوجود مرض انتقل من الأم للجنين أما الصفراء في اليوم الثاني أو الثالث فغالبا فسيولوجية وليست مرضية ولكن أيضا لا يمكن التأكد منها ألا بعد التحاليل.

ومن الناحية العلمية لتسهيل العملية للوصول للتشخيص يجب التأكد من وجود ارتفاع في الحرارة من عدمه ورفض الطفل للرضاعة أو سرعة التنفس أو حدوث كدمات على جسد الطفل.

أو إصابة الطفل بتشنجات كما يجب اعتبار ظهور الصفراء في اليوم الأول نتيجة عامل RHحتي تثبت العكس أما حدوث الصفراء بعد أسبوع فيجب التأكد انه ليس من لبن الأم. وذلك لوجود ماده في لبن الأم تؤثر على الأنزيم المسئول عن الميتابولزم للبلي وروبيناما،

إذا ثبت أن الصفراء فسيولوجية فهي غالبا تختفي قبل مرور أسبوعين ونادرًا ما تتعدي ذلك.

كما أنها نادرا ما تتعدي ال 15 وفي هذه الحالة يجب التفكير في مرض نقص هرمون الثيروكسين ونجد أن قدم الطفل من الأسفل إذا وجد به الصفراء فهذه علامة عن ارتفاع شديد في البليوروبين.

ويجب معرفة دم الأم ودم الأب هل سالب أم موجب لان الأم إذا كان نوع دمها سالب والزوج موجب فيجب عمل تحليل COMB`S TEST كما يجب تحليل لصورة الدم ووظائف الكبد التي يحدث به الميتابولزم للصفراء.

أما الأطفال المبتسرين فنتيجة عدم نمو الكبد مما يؤثر على ظهور الصفراء أسرع وأكثر في نسبته عن الطفل المكتمل النمو ويأخذ فترة أطول ليعود الي نسبته الطبيعية.

ماهي أعراض الصفراء؟

تظهر أعراض مرض الصفراء خلال اليوم الثالث أو الرابع بعد الولادة، ويمكن ملاحظتها بكل سهولة وذلك نتيجة وجود بعض التغيرات في لون الجلد وتغيره من اللون الأبيض إلى اللون الأصفر.

وحدوث اصفرار أيضًا ببياض العين الداخلي.

ويحدث اصفرار في الوجه أولًا من ثو اصفرار داخل عين المولود، ويمكن التأكد من إصابة الجنين بالصفراء عن طريق الضغط على أنف أو جبهة الطفل سوف نجد زيادة في اللون الأصفر.

  أسباب مرض الصفراء لدى الأطفال

يحدث مرض الصفراء نتيجة زيادة نسبة البيليروبين وهي تتسبب في ظهور اللون الأصفر في وجه الطفل وعينيه.

وتنتج مادة البيليروبين بعد تكسير خلايا الدم الحمراء حيث ينتج عنها مادة الهيموجلوبين والتي تنقسم إلى مادة الجلوبين والهيم وتنقسم مادة الهيم إلى الحديد والبيليروبين.

حيث يقوم كبد الأم بالتخلص من النسبة الزائدة من مادة البيليروبين التي توجد داخل دم الجنين، ولكن كبد المولود لا يستطيع القيام بذلك في الأيام الأولى له.

وهناك بعض الأمراض الأخرى التي تتسبب في إصابة المولود بالصفراء مثل: وجود عدوى بدم الطفل.

وقد تحدث نتيجة أمراض فيروسية أو بكتيرية.

وتحدث نتيجة نقص في إنزيم محدد بدم المولود.

أن تكون خلايا الدم الحمراء للطفل غير طبيعية.

 

 

إشترك في موقع رعاية247  الأن.............. لأنه هيوفر لك

1.  خصم 10% ليك و لأسرتك علي كل الفحوصات الدورية لأقرب معمل تحاليل أو أشعة

2.  خصم 10% ليك و لأسرتك على كل كشف لأقرب دكتور أطفال  يك

3.  سجل طبي خاص بيك تقدر تسجل علية كل نتائج الفحوصات و الأشعة ليك و لأسرتك

4.  تقدر تكشف أون لاين في أي وقت و أي مكان من خلال خدمه الكشف فيديو

5.  تواصل مع دكتورأون لاين من خلال خدمه الشات

رعاية 247 بتقدم  الرعاية ليك و لأسرتك  في أسرع وقت و أقرب مكان

أشترك الآن  : 

https://re3aya247.com/ar/register