ما هي الجلوكوما الخلقية؟.. أسبابها وطرق العلاج

 

ما هى الجلوكوما الخلقية ؟

تحدث الجلوكوما الخلقية نتيجة وجود عيب في زاوية الحجرة الأمامية في العين مما ينتج عنه ارتفاع في ضغط العين نتيجة عدم مرور السائل من العين ،ويصاب به الأطفال الرضع نتيجة وجود تطور غير طبيعي في زاوية العين وحدوث تقص شديد في النمو، أثناء فترة النمو ،ويعتبر مرض الجلوكوما هو من الأمراض النادرة، وقد تحدث بنسبة 70% في العينين معًا، وتصيب الذكور بنسبة 60%.

أسباب مرض الجلوكوما الخلقية

  • يعتبر العامل الوراثي من العوامل المسببة للإصابة بالجلوكوما بنسبة 15%، في حال وجود تاريخ وراثي بهذا المرض يفضل إجراء الفحوصات للأطفال للاطمئنان عليهم.
  • وتحدث الجلوكوما الخلقية نتيجة ارتفاع شديد في ضغط العين، ويكون هناك قابلية شديدة للإصابة بالمرض نتيجة مرونة أنسجة العين.
  • وتأخذ العين في هذه الفترة الشكل الدائري الكبير والواسع.
  • وتعتبر الجلوكوما الخلقية هي أكثر أنواع المياه الزرقاء شيوعًا، وأحيانًا تصيب الجلوكوما عين واحدة لدى الطفل.
  • وقد تحدث الإصابة بهذا المرض نتيجة جود ورض آخر في العين.
  • أو نتيجة الخضوع لعملية جراحية دقيقة في العين، وبالتحديد عملية المياه البيضاء والكتاراكتا الخلقية.
  • ضيق وانسداد شديد في فتحات التصريف بالعين.
  • وجود التهابات في العين.
  • عدم خروج الخلط المائي بشكل طبيعي، وتتسبب في ارتفاع ضغط العين بعد ذلك.

أعراض الجلوكوما

  • نجد عين الطفل تدمع باستمرار وقد تكون في عين واحدة أو غير العينين معًا.
  • نجد حجم العين أكبر من الحجم الطبيعي وقد يكون عين واحدة أو في العينين معًا.
  • نجد القرنية وكان عليها سحابة وعدم نقاء.
  • تشويش في عملية الرؤية.
  • تقليص وتشنج قوي في الجفون.
  • حساسية من الضوء.

طرق الوقاية من مرض الجلوكوما

  • بالطبع لا يستطيع الطفل الرضيع التعبير عما يشعر به من ألم، لذلك يوجد دور كبير على الوالدين حيث يفحصون طفلهم جيدًا يوميًا.
  • والاهتمام بإجراء الفحوصات اللازمة عند الطبيب المختص للاطمئنان على صحة الرضيع، وسرعة اتخاذ التدابير اللازمة في حال أثبت الإصابة بمرض.
  • وعدم إعطاء الطفل إلى علاجات أو وضع قطرات في العين دون الرجوع للطبيب، حتى لا يتفاقم المرض ويتطور أكثر.
  • وفي حالة ملاحظة أي تغيرات مثل تشويش في مستوى الرؤية أو أعراض جانبية أخرى بعد تناول الأدوية التي نصح بها الطبيب لابد من الامتناع عن هذا الدواء وسرعة التوجه إلى الطبيب.

تشخيص مرض الجلوكوما الخلقية

  • يضع الطبيب عين الطفل تحت المجهر، وتكون قرنية العين كبيرة عن الحجم الطبيعي ومتسعة، بالإضافة إلى ظهور بعض الشقوق في الطبقة الداخلية لقرنية العين.
  • ويجد الطبيب أيضًا تقعر كبير في عصب العين، ويظهر مبنى زاوية العين بشكل غير طبيعي.
  • وهناك عدة فحوصات يقوم الطبيب بإجرائها على العين مثل الفحص الأمامي للعين وهي تساعد على تحديد وتقيم حالة قرنية العين.
  • فحص قاع العين: ويتم هذا الفحص عن طريق عدسة مكبرة تساعد الطبيب على فحص الشبكية والعصب البصري لاكتشاف ما نوع الضرر بهم.
  • قياس التوتر: ويساعد هذا الاختبار في قياس ضغط العين عن طريق وضع قطرات لتخدير على عين الطفل من ثم يضع آلة على عين الطفل لقياس ضغط العين.

علاج الجلوكوما

  • علاج الجلوكوما يتطلب التدخل السريع وعدم التأخر حتى لا يفقد الطفل نظره.
  • عند تحويل الحالة فإنه في حاجة لإجراء عملية مستعجلة للحفاظ على النظر.

إقرأ أيضا : علاج الإسهال عند الرضع