من المستحيل الإشارة إلى سبب واحد للبدانة في مرحلة الطفولة، ولكن هناك مجموعة متنوعة من العوامل التي تؤثر على وزن الطفل من ثم على حالته الصحية.

  أسباب السمنة لدى الأطفال 

قام عدد من الباحثين بدراسة أسباب ارتفاع معدلات البدانة لدى الأطفال ومع استمرار المزيد من الدراسات من المؤكد أن نمط حياة أكثر استقرارًا كان سائدًا في العديد من الدراسات.

وقد أظهرت الدراسات أن الأطفال الذين يشاهدون التلفاز لأكثر من ساعة واحدة في اليوم يميلون إلى أن يكون لديهم مؤشر كتلة جسم أعلى بالإضافة إلى ارتفاع في ضغط الدم.

اقترح الباحثون أن المزيد من الوقت الذي يقضيه التلفزيون يقترن بخيارات غذائية فقيرة تؤدي إلى زيادة الوزن والسمنة، وبالتالي زيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

كما أن التراجع في برامج التربية البدنية والوقت المخصص للنشاط البدني خلال اليوم الدراسي المتوسط ​​قد تتسبب أيضًا في ارتفاع سمنة الأطفال والمراهقين.

بالإضافة إلى السمنة نفسها، هناك العديد من الأسباب التي تجعل هذا الانخفاض في النشاط البدني مصدر قلق بالغ، وانخفاض مستويات اللياقة البدنية تميل إلى زيادة خطر الإصابة بأمراض القلب.

كما تم ربط الخيارات الغذائية السيئة للأغذية ذات السعرات الحرارية الكثيرة بسمنة الأطفال.

وأثبتت العديد من الدراسات وجود علاقة بين سلوكيات غذائية معينة مثل استهلاك المشروبات السكرية والغازية الضارة والبدانة وتناول المشروبات المحلاة.

وقد أشارت الأبحاث إلى وجود ارتباط بين تناولها والسمنة لدى الأطفال والبالغين.

بالإضافة إلى ذلك يلاحظ العديد من الأطباء أنه عندما يتبع الأطفال الذين يعانون من السمنة المفرطة والوزن توصياتهم لخفض أو تجنب تناول المشروبات السكرية، فإنهم يفقدون الوزن بشكل موثوق به وسريع.

ضع في اعتبارك أن فئة المشروبات السكرية تشمل كلا من المشروبات الغازية وكذلك مشروبات الفاكهة والعصير، والتي غالبا ما تحتوي على السكريات الكثيرة المضافة إليها.

وفي الواقع يعتبر تناول المشروبات السكرية خطيراً للغاية على صحة الأطفال ويمثل هذا السبب الرئيسي للسمنة، حتى أن العديد من المدن وضعت ضرائب إضافية أو علامات تحذير عليها.

هناك أيضاً عوامل وراثية تلعب دورًا في تطوير السمنة في مرحلة الطفولة، والتي يتم الآن البحث عن الكثير منها أو اكتشافه من ثم تحديد العامل الوراثي طرق العلاج المناسبة.

ومن العادات السيئة التي يتبعها معظم الأهالي مع أطفالهم هو إجبارهم على إكمال طبقهم، وبالتالي لا يشعر الطفل بالشبع، ولا يستطيع التحكم في كمية الطعام فيما بعد.

وقد لا تمتلك الأم الوقت الكافي لصنع وجبات منزلية صحية لأطفالها ويكون الحل الأمثل لديها هو إحضار وجبات سريعة التي تحتوي على سعرات حرارية ودهون عالية.

مخاطر زيادة الوزن لدى الأطفال

يترتب على زيادة الوزن مشاكل صحية عديدة تؤثر على حياة الطفل فيما بعد، مثل السمنة المفرطة والإصابة بمرض السكري وارتفاع حاد في ضغط الدم والكوليسترول.

يفقد الطفل القدرة على تحمل الغلوكوز.

حدوث انقطاع في عملية النفس.

الإصابة بمرض الربو.

إصابة الطفل بألم في المفاصل.

الإصابة بارتجاع المعدي المريئي وحصى المرارة.

إصابة الطفل ببعض الأمراض النفسية التي قد تصل إلى الاكتئاب الحاد نتيجة قلة ثقة الطفل بنفسه، وتنمر الآخرين عليهم.

تعرض الطفل للإصابة بمرض دهون الكبد.

طرق وقاية الطفل من السمنة المفرطة

وضع حد لدى الأطفال من تناول المشروبات الغازية والأطعمة الجاهزة التي تحتوي على سعرات حرارية عالية ودهون.

توفير كميات كبيرة من الفواكه والخضروات ضمن وجبات الطفل.

تحديد حجم الوجبات على قدر احتياج الطفل دون زيادة أو نقصان.

حصول الطفل على قدر كافي من النوم والراحة.

الحد من مشاهدة التلفاز والألعاب الإلكترونية التي تستغرق وقت كبير من يوم الطفل ولا يشعر على كمية الطعام التي يتناولها.

 

 

إشترك في موقع رعاية247  الأن.............. لأنه هيوفر لك

1.  خصم 10% ليك و لأسرتك علي كل الفحوصات الدورية لأقرب معمل تحاليل أو أشعة

2.  خصم 10% ليك و لأسرتك على كل كشف لأقرب دكتور أطفال  يك

3.  سجل طبي خاص بيك تقدر تسجل علية كل نتائج الفحوصات و الأشعة ليك و لأسرتك

4.  تقدر تكشف أون لاين في أي وقت و أي مكان من خلال خدمه الكشف فيديو

5.  تواصل مع دكتورأون لاين من خلال خدمه الشات

رعاية 247 بتقدم  الرعاية ليك و لأسرتك  في أسرع وقت و أقرب مكان

أشترك الآن  : 

https://re3aya247.com/ar/register