تنتشر فى الدول التى تحيط بالبحر الأبيض المتوسط أحد الأمراض الوراثية التى تنشأ نتيجة بعض الطفرات الجينية، حيث يتسبب فى ظهور أعراض للشخص المصاب به، ويُعرف هذا المرض بأسم حمى البحر الأبيض المتوسط.

حيث يعتبر مرض حمى البحر الأبيض المتوسط  مرض وراثى يتسبب فى حدوث إلتهابات مزمنة، قد تظهر على شكل إرتفاع فى درجة حرارة الجسم بشكل عام الذى قد يصل فى أحيان كثيرة إلى حُمى، كما يتسبب فى إنتفاخات وإلتهابات فى منطقة البطن، فضلاً عن الألم الشديد فى مفاصل الجسم المختلفة.

ويصيب هذا المرض أعراق كثيرة ومختلفة، والتى قد تكون مثل بعض الأوروبين القاطنين فى دول جنوب أوروبا، كإيطاليا، واليونان، وإسبانيا، كما يصيب بعض العرب فى الدول العربية المحيطة بساحل البحر الأبيض المتوسط.

ويولد الشخص حاملاً لجين المرض نتيجة توارثه عن طريق أحد الوالدان، أو كلاهما معاً، حيث تبدأ أعراض المرض فى الظهور لتتراوح درجتها وشدتها، وفى أحيان كثيرة قد يكون الشخص حاملاً لجين المرض ولكنه لا تظهر عليه الأعراض ويعيش حياته بشكل طبيعى.

وفى أوقات كثيرة، قد يخطىء العديد من الأطباء فى تشخيص هذا المرض، حيث قد يعتقد البعض منهم أن المريض يُعانى من مشاكل فى القولون العصبى، أو إلتهابات فى الزائدة الدودية.

ولكن على الرغم من التقدم التكنولوجى فى المجالات الطبية والدوائية، إلا أن العلماء عجزوا حتى الآن عن إيجاد علاج شافى نهائياً من مرض حمى البحر الأبيض المتوسط، ولكن يتم وصف بعض الأدوية التى تعمل على تأخير نوبات المرض، كما أن المريض قد يخضع لخطط علاجية تعمل على تأخير ومنع ظهور الأعراض لأوقات بعيدة.

وأحد تلك الأدوية التى تستخدم فى علاج هذا المرض هو دواء الكولشيسين، حيث ينتشر إستخدام هذا النوع من الأدوية لعلاج الكثير من الأعراض المرضية لمرض حمى البحر الأبيض المتوسط، والعديد من الأمراض الأخرى والمختلفة.

وتوضح «رعاية» فى سطور هذا التقرير، بعض أبرز المعلومات عن الكولشيسين، وأهم الآثار الجانبية لتناوله، فلنتابع...

 ما هو دواء الكولشيسين؟

يُعرف الكولشيسين بأنه عبارة عن دواء يتم إستخلاص المادة الفعالة منه من زهور اللحلاح، حيث يتم بعد ذلك تركيبه مع بعض المواد الدوائية، ويتم وصفه فى بعض الحالات المرضية لتخفيف أعراضها.

حيث يمكن إستعمال الكولشيسين فى علاج مرض النقرس، كما يتم وصفه لتخفيف الآلام والأوجاع الناتجة عن إلتهابات المفاصل، كما يتم تناوله من قبل المرضى المصابون بحمى البحر المتوسط، وفى حالات أخرى قد يتم وصفه فى علاج أمراض الكبد، مثل تشمع الكبد، إلا أنه لم يُثبت بعد مدى فعاليته فى تلك الحالة المرضية الأخيرة.

 ما هى أهم الآثار الجانبية لدواء الكولشيسين؟

قد تظهر بعض الآثار الجانبية السلبية للكولشيسين على المرضى الذين يتناولونه، ونذكر منها على سبيل المثال لا الحصر:-

  1.  شعور المريض بالغثيان، أو القىء.
  2.  قد يحدث أن يصاب المريض بمشاكل الإسهال الشديد.
  3.  يمكن أن يشعر بعض الأشخاص الذين يتناولون الكولشيسين ببعض الآلام فى منطقة البطن.
  4.  فى حالات نادرة الحدوث، قد يصاب الفرد بتشوش وعدم القدرة على التركيز، أو الذهول.
  5.  يمكن أن يصاب بعض المرضى بحكة شديدة بعد تناول الكولشيسين.
  6.  فى حالات خطيرة قد تظهر علامات وبقع زرقاء على الجلد، وقد تظهر آثار للطفح الجلدى.
  7.  يمكن أن يصل الأمر إلى الإصابة بنزيف شديد أو مستمر، ولكن يحدث ذلك فى حالات نادرة جداً.

 

إشترك في موقع رعاية247  الأن.............. لأنه هيوفر لك

1.  خصم 10% ليك و لأسرتك علي كل الفحوصات الدورية لأقرب معمل تحاليل أو أشعة

2.  خصم 10% ليك و لأسرتك على كل كشف لأقرب دكتور أورام  ليك

3.  سجل طبي خاص بيك تقدر تسجل علية كل نتائج الفحوصات و الأشعة ليك و لأسرتك

4.  تقدر تكشف أون لاين في أي وقت و أي مكان من خلال خدمه الكشف فيديو

5.  تواصل مع دكتورأون لاين من خلال خدمه الشات

رعاية 247 بتقدم  الرعاية ليك و لأسرتك  في أسرع وقت و أقرب مكان

أشترك الآن  : 

https://re3aya247.com/ar/register