فى مرحلة ما من مراحل عمر جميع البشر، فإنهم قد تعرضوا بشكل أو بأخر لمشاكل نزلات البرد والإنفلونزا العادية، وخصوصاً فى بدايات فصل الشتاء، أو فى بعض الحالات فى الفصول الأخرى ولكن بشكل غير شائع.

ويصاحب نزلات البرد مشاكل وأعراض مثل إرتفاع بسيط فى درجات حرارة الجسم، وإلتهاب الحلق، والزكام، أو الرشح، حيث يبحث الكثيرون عن كيفية التخلص من تلك المشاكل وخصوصاً مشاكل الرشح عن طريق تناول وأخذ بعض الأدوية، ويمكن أن يشفى الشخص بدون أى تدخل طبى أو دوائى، حيث يقوم جهازه المناعى بالتغلب على الفيروس الذى يسبب تلك النزلات.

ما هى أعراض الرشح؟

تظهر لمشكلة الرشح بعض الأعراض والعلامات التى قد تتسبب فى إزعاج المريض، والتى قد تظهر بعد عدة أيام من إصابته بفيروس الإنفلونزا العادية، ونذكر من تلك الأعراض على سبيل المثال لا الحصر:-

  1.  قد يفقد المريض قدرته فى حاستى التذوق والشم، أو قد تضعف قدرة تلك الحواس.
  2.  ظهور مشكلة العطس، وإحتقان الأنف أو حدوث سيلان به.
  3.  الشعور بالصداع الشديد، وقد يشعر المريض بضغوط وإلتهابات فى الجيوب الأنفية، مع ظهور مشكلة العيون الدامعة.
  4.  الإحساس بإلتهاب أو ألم فى الحلق، مع ظهور مشكلة السعال المتكرر، والإجهاد والإرهاق بشكل عام فى مختلف أنحاء الجسم.
  5.  فى حالات غير شائعة قد يشعر المريض بصعوبة فى التنفس بشكل عميق، مع ظهور آلام عامة فى الجسم، وقشعريرة نتيجة إرتفاع فى درجة حرارة الجسم.
  6.  ظهور مشاكل سيلان المخاط من الأنف، وتورم الغدد الليمفاوية.

 ما هو أفضل علاج للرشح؟

  1.  تأتى الراحة التامة فى المنزل كأفضل الطرق الرئيسية لعلاج الرشح، حيث ينبغى عدم القيام بأى مجهود مع الإلتزام بالراحة فى مكان دافىء حتى يتمكن الجهاز المناعى فى الجسم من القيام بالتصدى لفيروس الإنفلونزا العادية بشكل فعال.
  2.  شرب الكثير من المشروبات الساخنة والماء، وذلك حتى يتجنب المريض إصابته بمشاكل الجفاف، مع ضرورة تجنب المشروبات التى تحتوى على مادة الكافيين مثل الشاى أو القهوة وذلك لأنها تعتبر مدر طبيعى للبول.
  3.  تناول بعض الأدوية التى تعمل على تخفيف وتسكين الألم إذا ما ظهرت أعراض الألم العام فى الجسم، مع ضرورة التنبيه من عدم تناولها إلا بعد إستشارة طبيب الأنف والأذن المُعالج أو الصيدلى حتى لا تزداد الحالة سوءاً حيث تعمل تلك الأدوية على إضعاف قدرة جهاز المناعة على التصدى للمرض ومكافحته.
  4.  إن تناول الحساء أو الشوربة يمكن أن يساعد بشكل فعال كعلاج من مشاكل الرشح، حيث تنتشر تلك العادة كأحد أشكال الطب الشعبى لمرضى نزلات البرد والإنفلونزا العادية، إلا أنه تم إثباتها علمياً أنها تكافح العدوى وتحفز جهاز المناعة فى التخفيف من أعراض الرشح.
  5.  يجب على مريض الرشح تناول نظم غذائية صحية تحتوى على المعادن والفيتامينات المختلفة والمهمة، حيث يقوم عنصر الزنك بالعمل على تقليل مدة الإصابة بالرشح، كما يقوم فيتامين «سى» بالتصدى لمشاكل الإنفلونزا ويتواجد هذا الفيتامين فى فواكه البرتقال واليوسفى.
  6.  قد تبدو تلك المعلومة غريبة نوعاً ما، إلا أنه تم إثباتها علمياً مؤخراً فى أحد الدراسات الطبية الحديثة، أن بعض الأطعمة الحارة المذاق، والشطة التى تتسبب فى تدميع العيون يمكن أن يكون لها مفعول السحر فى تخليص مريض الرشح من مشاكل إحتقان الجيوب الأنفية والأنف بشكل عام.
  7.  يقوم الزبادى بتعزيز صحة المعدة بشكل خاص، والجهاز الهضمى بشكل عام لدى المريض فى مكافحة الرشح والقضاء على الفيروس المسبب له، وذلك لأن الزبادى يحتوى على مادة البروبيوتيك الهامة.

 

إشترك في موقع رعاية247  الأن.............. لأنه هيوفر لك

1.  خصم 10% ليك و لأسرتك علي كل الفحوصات الدورية لأقرب معمل تحاليل أو أشعة

2.  خصم 10% ليك و لأسرتك على كل كشف لأقرب دكتور أنف وأذن  ليك

3.  سجل طبي خاص بيك تقدر تسجل علية كل نتائج الفحوصات و الأشعة ليك و لأسرتك

4.  تقدر تكشف أون لاين في أي وقت و أي مكان من خلال خدمه الكشف فيديو

5.  تواصل مع دكتورأون لاين من خلال خدمه الشات

رعاية 247 بتقدم  الرعاية ليك و لأسرتك  في أسرع وقت و أقرب مكان

أشترك الآن  : 

https://re3aya247.com/ar/register