فى مرحلة ما من مراحل حياة الكثير من البشر، فإنهم قد تعرضوا إلى وجود بعض الألم فى منطقة الحنجرة وبالأخص عند بلع وتناول الطعام، كما تظهر بعض الأعراض الأخرى على المريض.

والتى قد تكون إحساسه بالرغبة فى الحكة الشديدة فى منطقة الرقبة، وظهور بعض العلامات لخطوط بيضاء اللون، وحبوب، والتى قد تكون بالتحديد فى منطقة اللوزتين.

ويتم تشخيص تلك الحالة من قبل الأطباء بأنها حالة إلتهاب اللوز، حيث تعُرف تلك الخطوط البيضاء والحبوب بأسم صديد اللوزتين، وقد يستغرق الأمر لعلاجها بعضاً من الوقت وبعضاً من الطرق والأدوية البسيطة والمتعددة.

ويظهر الصديد على شكل تقيح بسبب إحتمالية إصابة المريض بعدوى إما تكون بكتيرية، أو فيروسية فى منطقة اللوز، أو الحنجرة، أو الفم بشكل عام.

وفى كثير من الأحيان قد يقوم الطبيب المُعالج بعملية جراحية لإستئصال وإزالة اللوزتين، حيث تنتشر تلك العمليات نتيجة لحدوث تكرار فى إلتهاب اللوز وعدم إستجابة الجسم للعلاجات المختلفة، أو تكرار الإصابة وإعتماد علاجها على أسباب متعددة، أو حدوث مضاعفات خطيرة نتيجة ذلك الإلتهاب.

ما هى أعراض إلتهاب اللوز؟

تنتشر مشكلة إلتهاب اللوز بين الكثير من الناس، وبالأخص فى مرحلة الطفولة، والمراهقة، وقد تظهر بعض الأعراض والعلامات الدالة على وجود إلتهاب فى اللوز عند المريض، ونذكر منها على سبيل المثال لا الحصر:-

  1.  ظهور صعوبة فى بلع وتناول الأطعمة المختلفة مع وجود ألم شديد وإلتهاب فى الحلق.
  2.  قد تظهر بعض أعراض الحُمى وإرتفاع فى درجة حرارة الجسم والصداع الحاد.
  3. وجود إنتفاخ وتورم وإحمرار فى اللوز، وتيبس فى منطقة الرقبة.
  4.  وجود طبقة بيضاء أو صفراء اللون فى منطقة اللوزتين.
  5.  ظهور رائحة فم أو نفس كريهة عند المريض.
  6.  حدوث تضخم فى الغدد الليمفاوية التى تتواجد فى منطقة الرقبة، مع الشعور بألم فى المعدة.
  7.  ظهور بحة أو خشونة فى الصوت، وقد يظهر الصوت مكتوماً.

 ما هى أسباب إلتهاب اللوز؟

يحدث إلتهاب اللوز بنسبة كبيرة نتيجة لعدوى بكتيرية، أو عدوى فيروسية، حيث تتسبب تلك العدوى فى إصابة اللوزتين، أو الفم والحلق بشكل عام، مما يتسبب فى إلتهاب اللوز وظهور أعراض للصديد.

وتلعب اللوزتين دوراً هاماً كخط دفاع فى جهاز المناعة لجسم الإنسان ضد الفيروسات أو البكتيريا التى قد تهاجم الجسم عن طريق الفم وتدخل إليه، ولكن على الرغم من تلك المهمة إلا أنها تجعلها عرضة للإلتهاب والعدوى بشكل كبير، وقد تضعف اللوز بعد بلوغ الشخص، مما قد يتسبب فى إستئصالها لتكرار إلتهابها وتعدد أسباب الإلتهاب.

 ما هو أفضل علاج لإلتهاب اللوز؟

  1.  يمكن أن يتم علاج إلتهاب اللوز عبر بعض الطرق المنزلية، مثل شرب الكثير من السوائل الدافئة التى تحافظ على رطوبة الحلق، وتحمى الفم والحنجرة من مشاكل الجفاف.
  2.  يمكن تناول بعض الأدوية التى تعمل على علاج إرتفاع درجة حرارة الجسم والحُمى، كما يمكن إستخدام بعض الأدوية التى تعمل على تسكين الألم وتخفف منه.
  3.  إذا ما تم تشخيص السبب الذى تسبب فى حدوث إلتهاب اللوز بأنه عدوى بكتيرية، فإن طبيب الأنف والأذن قد يقوم بوصف بعض الأدوية والمضادات الحيوية التى تعمل على مكافحة العدوى والقضاء عليها، مع ضرورة التنبيه بتناول المضادات الحيوية حسب توجيهات الطبيب والصيدلى حتى تنتهى العدوى بالكامل.
  4.  إذا لم يستجب جسم المريض للمضادات الحيوية والطرق المنزلية المعتادة لتخفيف إلتهاب اللوز، فإن الطبيب قد يلجأ إلى القيام بعملية جراحية لإزالتها، وذلك نتيجة تكرار العدوى أيضاً.

 

إشترك في موقع رعاية247  الأن.............. لأنه هيوفر لك

1.  خصم 10% ليك و لأسرتك علي كل الفحوصات الدورية لأقرب معمل تحاليل أو أشعة

2.  خصم 10% ليك و لأسرتك على كل كشف لأقرب دكتور مخ وأعصاب ليك

3.  سجل طبي خاص بيك تقدر تسجل علية كل نتائج الفحوصات و الأشعة ليك و لأسرتك

4.  تقدر تكشف أون لاين في أي وقت و أي مكان من خلال خدمه الكشف فيديو

5.  تواصل مع دكتورأون لاين من خلال خدمه الشات

رعاية 247 بتقدم  الرعاية ليك و لأسرتك  في أسرع وقت و أقرب مكان

أشترك الآن  : 

https://re3aya247.com/ar/register