تعتبر فحوصات العين الروتينية أو الدورية جزءاً هاماً ضمن ممارسات الحفاظ على صحة العيون وتجنب تطور بعض الأمراض المحتملة.

الفحص الدوري للعين  
بعض أمراض العيون لا تسبب أية أعراض ظاهرة، لذا فقد يصعب على المريض إدراك ماهية المشكلة.
بالتالي يكون بحاجة كبيرة إلى الذهاب الدوري إلى الطبيب المختص للأطمئنان على صحة عينيه ومحاولة تجنب الإصابة بأي مرض.
ولا تقتصر عملية الفحص على فئة عمرية محددة بل تشمل الكل، لأن العين عضو هام ورئيسي ولا يمكن التهاون به عند الجميع.
وأجريت بعض الدراسات حول أهمية فحوصات العين الدورية ومدى تقبل الناس لها ،فأثبتت هذه الدراسة التي قامت بها مؤسسات طب العيون العالمية، أن جميع الناس يحتاجون الذهاب إلى الطبيب مرة كل سنتين.
وإجراء الفحوصات اللازمة للتأكد والاطمئنان على سلامة العين، وسرعة العلاج في حال وجود أي مرض أو عدوى ،وأثبتت أيضَا هذه الدراسة أن نصف الناس وأكثر لم يفعلوا ذلك إلى في حال الشعور ببعض الأعراض أو ألم شديد.

أهمية الفحص الدوري للعين
الوقاية: تساعد الفحوصات على اكتشاف الأمراض قبل ظهور أعراض كثيرة على الشخص.
فارتفاع السكر بالدم يتسبب في حدوث تغيرات شديدة في الأوعية الدموية الخاصة بمؤخرة العين ،ولا يستطيع أحد معرفة ذلك إلى في حال فقدان البصر، ولكن يمكن منع حدوث ذلك في حال أكتشف ذلك المرض قبل تطوره.
أمراض العين لا تقتصر على فئة عمرية محددة ولا بد من الاهتمام والعناية المستمرة لتجنب الإصابة بهذه الأمراض، ولكن مشاكل العين تزداد عند العمر ما بين 40 و60 عام، لذلك يجب عليهم الاهتمام بصحتهم بشكل مختلف عما سبق.

الفحوصات الخاصة بالعين
اختبار حدة البصر: وهو الاختبار الأكثر شيوعًا والرئيسي وذلك لتحديد حدة ودرجة رؤيتك للأرقام والحروف التي توضع على بعد مسافة محددة.
اختبار تنظير الشبكة: وهو من خلاله يستطيع أخصائي العيون أن يحدد طبيعة ونوع العدسة المناسبة لك.
اختبار الانكسار: وهو يحدد مستوى قصر النظر وطول النظر والإستجماتزم الخاص بك.
اختبار تغطية العين: وعن طريقة يستطيع الطبيب تحديد ما إذا كان هناك مشكلة في إجهاد العين أو وجود ضعف في الرؤية.
فحص عمى الألوان: وهو عدم القدرة على التمييز بين درجات الألوان المختلفة، وقد يكون هذا المرض وراثي.

الأطعمة المفيدة للعين
البيض: حيث أنه يحتوي على كميات كبيرة من الفيتامينات والبروتينات والمعادن التي تحمي العين من فقدان النظر مع كبر السن بالتحديد.
الجزر: وذلك لأنه يحتوي على فيتامين أ بالتحديد مادة رود وبسين التي تساعد العين على امتصاص الضوء عن طرق الشبكية.
الأسماك: تحتوي على نسبة كبيرة من أوميجا 3 الدهنية التي تحمي العين من الإصابة بالجفاف.
اللحوم: تحتوي على مادة الزنك التي تحمي شبكية العين وتحافظ على الأنسجة.

بعض الممارسات اليومية لحماية العين
ارتداء النظارات الواقعية أو الشمسية لحماية العين من الأشعة الفوق بنفسجية.
راحة العين من النظر والعمل طوال اليوم على الحاسوب، فيجب الحصول على راحة لمدة 30 ثانية كل 30 دقيقة.
التقليل من التدخين ويفضل تجنبها تمامًا وذلك لأنها تتسبب في تنكس العينين، وتلف العصب البصري وفقدان البصر مع الوقت.

من يحتاج لإجراء فحص العيون

يوصي الأطباء بإجراء فحص العيون للأطفال بعمر عامين ونصف إلى ثلاثة أعوام حتى إن لم يكن لدى العائلة أي تاريخ للإصابة بأمراض العيون.
وينبغي على البالغين إجراء فحص العيون بعمر 40 سنة وبشكل دوري.
وإذا كنت تعاني من أحد أمراض أو مشاكل العيون أو كنت معرضاً للإصابة بأحدها فإن عليك مراجعة أخصائي طب العيون حتى قبل وصولك سن الأربعين
ومع تقدمك في السن فإن من المهم للغاية فحص العيون بشكل دوري نظراً لزيادة احتمالية الإصابة بأمراض العيون.

إقرأ أيضا : هل لديك وحمة؟ تعرف إلى أسباب تكونها وأنواعها