كيفية إختيارأفضل حليب للرضع

بالنسبة للرضيع المعتمد على الحليب الصناعي وليس على لبن الأم يجب الأخذ في الإعتبار فترة الحمل ووزن ونضوج المولود ويجب أن يكون سعر الحليب مناسب للأسرة.

أفضل حليب للرضع

  • تعتبر الرضاعة الطبيعية أفضل خيار لدى الطفل الرضيع المكتمل النضج برحم أمه، فهو لا يجد صعوبة في تناوله من ثم الاستفادة منه.
  • وأثبتت بعض الدراسات الخاصة بالأكاديمية الأمريكية أنه لا بد أن يتناول الطفل الرضيع حليب الأم حتى يصل إلى الشهر السادس وحتى يصل إلى عامة الأول لكي يحصل على التغذية الكاملة.
  • وفي سن ستة أشهر إذا كان هناك تقديم طعام غني بالبروتين مع اللبن الخارجي فهذا قد يؤدي لأخذ كمية من البروتين زائدة.
  • ويفضل أن تستخدم الأم مضخة الثدي لكي تحتفظ بكمية كافية من الحليب لكي يستفيد بها الطفل الرضيع خارج المنزل.
  • ويفضل حفظ الحليب مجرد شفطه من الثدي داخل أكياس مخصصة لحفظ الحليب، ويمكن الاحتفاظ بالحليب في الثلاجة لمدة ثلاثة أيام أو في الفريزر لمدة 8 أيام.

اختيار أفضل حليب للرضع

  • هناك عدة حالات تجعل الأم بحاجة إلى اللجوء للحليب الصناعي وذلك نتيجة ضعف في حليب الأم.
  • أو عدم تناول الأم للأدوية التي تزيد من حليب الثدي، وفي حال كانت الأم تعمل لفترات طويلة.
  • وفي هذه الأحوال يكون هناك حاجة ضرورية إلى الاعتماد على أفضل حليب صناعى للأطفال ولكن يجب الأخذ في الاعتبار بعض الشروط.
  • مثل: أن يحتوي الحليب على تركيبة الصويا الغذائية التي تحتوي على كمية كبيرة من البروتينات التي تفيد جسم الطفل الرضيع.
  • التركيبة الخافضة للحساسية: تحتوي هذه التركيبة على كمية قليلة من البروتينات وذلك اختيار مناسب للطفل الذي يعاني من الحساسية تجاه البروتين الموجود بحليب البقر.
  • التركيبة المهضومة بشكل جزئي: تحتوي أيضًا على بروتينات محللة ومحطمة وذلك لأجل الأطفال الذين يعانون من التحسس.
  • التركيبة الخالية من اللاكتوز: يفضل استخدام هذه التركيبة في حال كان الطفل الرضيع يعاني من عدم تحمل مادة السكر التي توجد بداخل اللاكتوز أو يعاني من الإسهال الشديد.
  • التركيبة المضادة للارتجاع: تحتوي هذه التركيبة على نشا الأرز الذي يظل بمعدة الطفل الرضيع لفترات طويلة وذلك لأنه أكثر كثافة من الحليب الطبيعي، وبالتالي يقلل من مشكلة ارتجاع الحليب.

أسباب إختيار أفضل حليب للرضع :

  • في حالة الطفل غير مكتمل النمو نضيف إلى لبن الأم نوع من اللبن الصناعي لتقويته وأن كان ذلك سيرفع نسبة التعرض إلى necrotiSing enterocolitis
  • في حالة الطفل الأقل وزن بـ زيادة الجلوكوز ولزيادة الطاقة.
  • في حالة عدم التأقلم من اللبن الصناعي مثل لبن البقر نستخدم تركيبة قليلة الحساسية وممكن تجربة تركيبة الصويا وأن كان حوالي 35% من الأطفال لن يتأقلموا مع تركيبة الصويا.
  • في الأمراض الميتابولزم توجد تركيبات خاصة.

فوائد حليب الأم

إليكم بعض فوائد حليب الأم 

  • مقاومة الأمراض المختلفة: تساعد الرضاعة الطبيعية في حماية الطفل من الإصابة بعدوى الأذن وعدوى الجهاز التنفسي وغيرها.
  • وذلك لأنه يحتوي على أجسام مضادة تزيد من قوة الجهاز المناعي الخاص بالطفل الرضيع وتجعله قادر على مقاومة العديد من الأمراض.
  • سهولة عملية الهضم: يعتبر حليب الأم أكثر سهولة في الهضم مقارنة من الحليب الصناعي، وبالتالي تنخفض نسبة الإصابة بالإمساك.
  • قلة التكلفة: وذلك لأن الحليب الطبيعي لا يحتاج إلى أي تكاليف فقط تهتم الأم بتناول الوجبات الثلاثة والفيتامينات التي يصفها لها الطبيب المعالج، وذلك مقارنة بالحليب الصناعي.
  • التنويع في النكهات: وذلك عن طريق تناول وجبات متوازنة ومختلفة من قبل الأم، لكي يشعر الطفل باختلاف وتنوع في مذاق الحليب.

إقرأ أيضا : متلازمة الموت المفاجئ للرضيع