قد يُصاب الكثير من الناس حول العالم بأمراض مزمنة قد تتسبب فى التأثير على نمط حياتهم اليومية، مع تناولهم لأدوية قد تستمر معهم مدى الحياة، وأحد تلك الأمراض هو مرض الرجفان الأذينى.

ويُعرف الرجفان الأذينى بأنه عبارة عن أحد الأمراض المختلفة التى تُصيب عضلة القلب، ويتسبب فى حدوث حالات من عدم إنتظام فى ضربات القلب، حيث قد يحدث أن يُصاب معها المريض بحالة من الإحباط نتيجة صعوبة تعامله مع حالته المرضية.

ولا يُعتبر مرض الرجفان الأذينى مُهدداً خطيراً فى حد ذاته على حياة المريض، ولكنه قد يحدث أن يتطور إلى بعض الأعراض المرضية الأخرى الخطيرة التى قد تؤدى لظهور مشاكل قد تصل فى أحيان كثيرة إلى سكتات دماغية، أو سكتة قلبية.

وقد يتسبب هذا المرض فى تفاقم حالة من القصور والفشل فى العضلة القلبية، إلا أنه نتيجة التقدم العلمى فى المجالات الطبية والدوائية قد أتاح العديد من الخيارات العلاجية، حيث يعتبر العلاج فى حد ذاته هو أحد أفضل الأمور بالنسبة إلى الكثير من المرضى المصابين بالرجفان الأذينى.

ويمكن إعتبار الرجفان الأذينى حالة مرضية لا يتم الشفاء منها، ولكن قد يصف بعض الأطباء والصيادلة أدوية مثل دواء «ريتمونورم» الذى يعمل على تنظيم ضربات القلب بشكل سليم.

وفى هذا المقال، تستعرض «رعاية» بعض أهم المعلومات عن دواء ريتمونورم، وأبرز الآثار الجانبية على المرضى الذين يستخدمونه.

ما هو دواء ريتمونورم؟

يُعرف ريتمونورم بأنه عبارة عن دواء مضاد للإضطرابات التى قد تصيب القلب، حيث يعمل على علاج أمراض القلب التى ترتبط بالخفقان السريع، أو عدم إنتظام ضربات القلب الأذينية، أو البُطينية، كما أنه يُقلل من دخول التيارات الدموية التى تحمل أيونات الصوديوم ويعمل على إطالة التوصيل فى كهرباء القلب.

 ما هى أهم إستخدامات ريتمونورم؟

يتم إستخدام هذا الدواء فى بعض الحالات المرضية، والتى نذكر منها على سبيل المثال لا الحصر ما يلى:-

  1.  الرفرفة الأذينية، وهى ترتبط بأعراض عجز أو ضعف عضلة القلب.
  2.  الرجفان الأذينى الإنتيابى.
  3.  عدم إنتظام ضربات القلب فى البُطينين.
  4.  إطالة الوقت لمنع تكرار أعراض وعلامات أمراض القلب الخاصة بمشاكل كهرباء القلب.

 ما هى أبرز الأثار الجانبية لدواء ريتمونورم؟

  •  الشعور بالدواء، أو الدوخة، وفقدان توازن الجسم.
  •  قد يشعر بعض المرضى بمشاكل نفسية، مثل القلق المستمر، أو التوتر، أو الأرق.
  •  يمكن أن يحدث أن يشعر بعض المرضى بالرغبة فى الغثيان، أو القىء بعد تناول الدواء.
  •  الشعور بفقدان فى الشهية وعدم الرغبة فى تناول الطعام.
  •  الإحساس بالوخز تحت المناطق المختلفة من الجلد.
  •  فى أحيان كثيرة قد يشعر المرضى بالصداع، وآلام فى الرأس.
  •  الشعور بالتعب، والإجهاد حتى لو لم يقم المريض بمجهودات بدنية شاقة.
  •  عدم وضوح الرؤية، مع ظهور رنين أو طنان فى الأذن.

وقد يحذر بعض الأطباء بعض المرضى من ضرورة عدم تناول دواء ريتمونورم إذا ما كان المريض مصاباً بأمراض الكبد، أو الكلى، حيث يتم أن يتداخل هذا الدواء مع بعض الأدوية الأخرى مما يتسبب فى شعور المريض بالوهن العضلى الشديد.

كما يتم التنبيه على ضرورة عدم تناوله بدون إستشارة طبية وتحت إشراف طبيب القلب أو الصيدلى أثناء فترات الحمل، حيث يمكن أن يتسبب فى تفاقم حالات الضرر على الجنين، كما يؤثر على الطفل أثناء مرحلة الرضاعة حيث قد يظهر تأثير لهذا الدواء فى حليب الأم.

 

إشترك في موقع رعاية247  الأن.............. لأنه هيوفر لك

1.  خصم 10% ليك و لأسرتك علي كل الفحوصات الدورية لأقرب معمل تحاليل أو أشعة

2.  خصم 10% ليك و لأسرتك على كل كشف لأقرب دكتور أورام  ليك

3.  سجل طبي خاص بيك تقدر تسجل علية كل نتائج الفحوصات و الأشعة ليك و لأسرتك

4.  تقدر تكشف أون لاين في أي وقت و أي مكان من خلال خدمه الكشف فيديو

5.  تواصل مع دكتورأون لاين من خلال خدمه الشات

رعاية 247 بتقدم  الرعاية ليك و لأسرتك  في أسرع وقت و أقرب مكان

أشترك الآن  : 

https://re3aya247.com/ar/register