يعتبر فيتامين «أ» أحد أهم الفيتامينات التى ينصح بها الأطباء المختصون فى علاج مرض السكرى، ذلك لأنه يلعب دوراً أساسياً فى إنتاج الأنسولين.

وينقسم مرضي السكرى إلى نوعين، هما:

- النوع الأول:

حيث تتلخص مشكلات المصابين فى محاربة جهاز المناعة لخلايا «بيتا»، التى تعمل على إنتاج الأنسولين من البنكرياس المسئول عن التمثيل الغذائى للسكر، وتنظيم مستواه فى الدم.

- النوع الثانى:

يعانى مرضي النوع الثانى من توقف خلايا «بيتا»، حيث يساعد الأنسولين على تحسين الأعراض المصاحبة لمرض السكرى، والحماية من مضاعفاته.

لذا فإن الإعتماد على فيتامين «أ» يساهم فى تحسين حالة المريض، خصوصاً أن الباحثين كانوا قد أكدوا على أن هناك كمية كبيرة من مستقبلات الفيتامين على أسطح خلايا «بيتا».

ويتميز الفيتامين بفوائد عديدة ومختلفة، حيث يلعب دوراً كمضاد مفيد للأكسدة للحفاظ على صحة عضلة القلب، والرئة، والكلى، فضلاً عن دوره فى تقوية جهاز المناعة، والوقاية من العديد من الأمراض كالسرطان، وعلامات التقدم فى العمر وضعف الذاكرة مثل الزهايمر، وشيخوخة الجلد، والضمور البقعى.

كما يتسبب نقص فيتامين «أ» فى بعض أخطر وأشهر الأمراض، كالآتى:

- العمى الليلى.

- ضعف المناعة والعدوى خصوصاً منطقة الحنجرة، والصدر، والبطن.

- جفاف البشرة.

- مشاكل فى الخصوبة التى قد تؤدى إلى العقم.

- تأخر النمو لدى الأطفال.

- بطء إلتئام الجروح.

- الإسهال.

وينصح الأطباء والمختصون ببعض الأطعمة التى يتواجد بها فيتامين «أ» حتى يتم تجنب تلك الأمراض، وفيما يلى قائمة بذلك:

- الخضروات الطازجة، والفواكه.

- البيض، والحليب، والجبن.

- الزبدة.

- المكسرات خاصة الجوز.

- كبد الدجاج والمواشى.