الرضاعة الطبيعية بـ يتم التنويه عنها عن أنها تحدث بشكل طبيعي ولكنها في الحقيقة مهارة مكتسبة زي أي مهارة الانسان بـ يتعلمها وبـ يكتسبها،طبعا بيبقى ليها مشاكل وبتبقى محتاجة صبر بس طبعا في الاخر زي ما احنا قولنا بيكون ليها فوايد كتيرة.

واللي هـ يسهل الكلام

اول حاجة هنتكلم عليها هى ماسكة الطفل الرضيع في وقت الرضاعة:

أول ماسكة، هى الماسكة الأكثر انتشارًا اللي هي حملة المهد،الي هي  بتبقى رأس الرضيع موجودة على دراع الأم وبقية دراعها ماسك جسم الطفل و بيكون فيها  بطن الرضيع  لازقة في بطنها وبتبقى راسه موجودة ما بين دراعها وبين جسمها.

الماسكة التانية، وهى حملة المهد المنعكسة وهي  بتم عن طريق استخدم ايدها التانية عشان تسيطر على البيبي وتدخل صدرها أكثر في بوق البيبي، الماسكة دي مفيدة لو الست ثدياها كبير،او ان البيبي بيتحرك كتير يمين وشمال فيتكون محتاجة انها تمسكه، وبعض الأطفال الرضع بتكون عندها مشكلة في الرضاعة تقدري تسيطري عليها لو ماسكة البيبي بأيدك وتعبتي تقدري تريحي البيبي علي مخدة على رجلك ووقت الرضاعة حاولي ماتجبيش جسمك للبيبي ارفعي البيبي هو لجسمك عشان تكوني في وضع مريح ويكون عندك طولة بال انك تصبري عليه أكتر وقت الرضاعة واللبن هـ ينزل احسن.

والماسكة التالتة هي حملة كرة القدم، ودي بتكون مناسبة لو الست عندها توائم فـ ممكن انها ترضع الاتنين في نفس الوقت وبتكون كويسة جدا للست اللي والدة قيصرية لأن حجم البيبي مش بيكون مأثر على الجرح للأم عشان جسمه بيكون في حتة تانية غير بطن الأم فـ بيسهل على الست اللى والدة قيصرية انها ترضع طبيعي.

الماسكة الرابعة اللى بتبقى جنب لجنب، وده بيبقى كويس لو الست تعبانة بس طبعا زي ما ذكرنا في حلقة النوم مهم اوى ان الست ماتنامش في الوضع ده بالذات لو نومها تقيل شوية أو لو هى ثدييها كبير شوية ده ممكن يسبب اختناق للبيبي الصغير فأول ماترضعه وتخلص تنقله للسرير بتاعه زى ما اتكلمنا في المحاضرة بتاعت النوم.

طبعا هو في اوضاع تانية للرضاعة بس دي اكتر الأوضاع الشائعة.

تاني حاجة هتكلم عليها هى ماسكة رأس البيبي و ازاي نظبطها أن الطفل ياخد الحلمة بشكل طبيعي ومتكنش مسببة  الآلام للأم،مهم أوي تكون في وضعية سليمة عشان تعرف تكمل في الرضاعة الطبيعية بشكل طبيعي.

وفي الصورة دلوقتي زي ماحنا شايفين ده الوضع المثالي لرضاعة الطفل والوضع المثالي لوضع رأس الطفل وهو جنب الثدي وزي ماحنا شايفين في الصورة فك البيبي مفتوح بحيث ان الحلمة تقدر تخبط في الجزء العلوي من بوء الطفل وده بيخلي الطفل ياخد رد فعل  بـ أنه يرضع ولو الحلمة ماخبتطش فى بوئه بالشكل ده مش هـ يرضع.

ستات كتير  بيقولوا ان البيبي مش بيعرف يرضع، لكن اللي بيحصل ان هو بس محتاج اننا نظبط الوضعية بحيث ان رد الفعل بتاعه ده يظهر وتاني حاجة هي أن الأنف لازم تكون لمسة الصدر لو أنف الرضيع مش لامسة الثدي معناه ان هو بعيد لازم تكون ملامسة لـ لثدي وطبعا بنطمن الأم أن الثدي يكون مش كابس على نفسه ولا حاجة وهو بـ يتنفس

بشكل طبيعي هي دي الوضعية السليمة و المثالية للرضاعة الطبيعية.

الحاجة التانية اللي هى لازم نشوف حركة الفك تبقى طالعة نازلة كأنه بياكل بالظبط لو أنتي شايفة الحركة دي ده معناه ان وضعيته سليمة ومؤشر جيد لـ وضعية سليمة، بيكون هو عدم سماع صوت للرضاعة لأن لو في صوت للرضاعة بيبقى ده معناه ان في هوا بيخش وده معناه انه ممكن يعاني من غازات كتير ومعناه برضو ان هايبقى في ألم في الحلمة فلازم مايبقاش في صوت للرضاعة بس نكون سامعين صوت للبلع فهي عادة بيمص من 4 لـ 5 مرات وبعد كدا بـ يبلع فلو سامعين بلع ده برضو بيطمنا انه واصله لبن وان اللبن طالع بشكل طبيعي من غير أي مشكلة.

وطبعا لو ماسكة الطفل للثدي سليمة بتبقى ماسكة جامدة جدا وبرضو من الأخطاء الشائعة أن الطفل لو ماسك الحلمة جامد ونام بتبدأ الأم تشده منه جامد، وده بيخلي في ألم في الثدي فأفضل طريقة في شيل الحلمة من بوقه هو اننا ندخل اصبعنا في بوقه فده بيدخل هوا فلما الهوا بيدخل بيسيب الحلمة ونقدر نشيلها بشكل طبيعي من غير الست ماتتعور.