قبل العمليات الجراحية أو الولادة  يلجأ بعض الناس إلى التخدير النصفي وفي بعض الأحيان يسبب الصداع حيث يعاني منه حوالي  32% من الأشخاص الذين يخضعون للتخدير النصفي.

أسباب الصداع بعد التخدير النصفي 

يحدث الصداع نتيجة تسرب السائل النخاعي, وهو سائل يحيط بالدماغ والنخاع الشوكي , من خلال ثقب في الطبقة الجوفية  مما يؤدي إلى تقليل ضغط بقية السائل ، وبالتالي حدوث الصداع ، وقد ينتج الصداع عن قلة الأكل ، أو التوتر ، أو بسبب الجفاف ، أو بسبب توسع الاوعيه الدمويه الموجوده بالجمجمة ، وبالتالي يتدفق الدم سريعا إلى الدماغ ؛ حتى يتم تعويض الضغط الحادث بسبب تسرب السائل  الموجود بالنخاع الشوكي  ، وهو الأمر الذي يتسبب في زيادة الضغط على أجزاء الدماغ ومن ثم يحدث الصداع.

هل من الممكن أن يسبب الصداع بعد التخدير النصفي أي خطورة؟

ينصح أفضل الأطباء بعدم ترك الصداع بدون علاج لأنه من الممكن أن يسبب ورم دموي ، ونزيف في الدماغ ، كما يمكنه أن يسبب التشنجات ، كما يشعر المريض بآلام في الرقبة ، وأيضا الميل الدائم للقئ ، وعدم قدرة العين على تحمل الضوء.

متى يبدأ حدوث الصداع بعد التخدير النصفي؟

يشير أفضل أطباء التخدير إلى أن  هذا النوع من الصداع يحدث ما بين يوم إلى اسبوع من التخدير .

علاج الصداع بعد التخدير النصفي

لعلاج الصداع ينصح أفضل الأطباء بالاسترخاء وشرب الكثير من السوائل والماء ، بالإضافة إلى أخذ الدواء المسكن لتخفيف الالم مثل الباراسيتامول ،  كما يمكن أخذ ايبوبروفين ، ملازمة الفراش وعدم القيام بأي مجهود  ، شرب المشروبات المحتوية على الكافيين مثل الشاي ، والقهوة لما له من فائده حيث يزيد من السوائل المحيطة بالدماغ .

 

رعاية 247 بتقدم الرعاية ليك ولأسرتك في أسرع وقت وأقرب مكان

اشترك الاّن : https://re3aya247.com/ar/register