يعتبر تأخر الدورة الشهرية من أكثر الأمور المسببة للقلق والانزعاج لدى النساء لا سيما اللواتي لديهن دورة شهرية منتظمة ويزداد الشك في حدوث الحمل لدى النساء المتزوجات.

ما أسباب تأخر الدورة الشهرية؟

بعد تأخر الدوره الشهريه على الأغلب أمر طبيعي  حيث أنه قد يكون نتيجة وجود حمل أو بسبب التوتر والاجهاد وقد يرجع ذلك إلى استخدام حبوب منع الحمل وقد يحدث بسبب السمنة المفرطة كما أن وجود مشكلات بالغده الدرقيه يسبب انقطاع الدورة أو عدم انتظامها حيث تؤثر الغدة الدرقية بشكل كبير على هرمونات الجسم.

هل الأدوية تؤثر على الدورة الشهرية؟

يقول أفضل أطباء النساء والتوليد أنه قد يكون للأدوية تأثير ايجابي علي الدورة الشهرية حيث أنها تقلل من الآلام وتعمل على تسكينه وتحسين المزاج، إلا أنها قد تؤثر بالسلب أيضا حيث أنها قد تؤدي الي عدم انتظام  وتأخرالدورة الشهرية ، خصوصا مضادات الاكتئاب وأدوية منع الحمل والأدوية المضادة للقيء.

ما هى الإجراءات الواجب إتخاذها عند تأخر بدء الدورة الشهرية ؟

إذا بلغت الفتاة 16 عاما دون أن تأتيها الدورة أو في حالة الشعور بألم بالبطن دون نزول دورة فلابد من استشارة الطبيب، حيث أن ذلك قد يكون نتيجة النحافة الشديدة، أو التوتر، أو نتيجة وجود خلل بالهرمونات، لذا يجب عمل اختبارات فحص الدم للتأكد من مستوى هرمون الأستروجين بالجسم.

ما هي مضاعفات تأخر الدورة الشهرية؟

من الممكن حدوث مضاعفات نتيجة تأخر الدورة الشهرية ومنها تكيس المبايض وعدم حدوث حمل، كما أن تأخرها يؤثر على العظام في ضعفها يسبب هشاشة العظام، كما أنه لو كان هناك نقص بهرمون الأستروجين بالجسم يعرض ذلك المرأة لخطر الإصابة بأمراض القلب.

رعاية 247 بتقدم الرعاية ليك ولأسرتك في أسرع وقت وأقرب مكان

اشترك الاّن: https://re3aya247.com/ar/register