ما هو السل الرئوى وأعراضه وطرق علاجه

يعتبر السل الرئوي هو مرض معد حيث يتم انتقال البيكتريا التى تتسبب في المرض عن طريق رذاذ المريض من خلال الكحة أو العطس، وهو يهاجم بشكل رئيسي الرئتين ولكنه من الممكن أن يؤثر على أيا عضو من أعضاء الجسم.

ولا يعتبر مرض السل من الأمراض التى تنتقل من المريض لغيره بطريقة سهلة فتتم العدوى نتيجة الاحتكاك المباشر، مع أشخاص مصابون بالمرض لفترة زمنية طويلة أو نتيجة للإصابه بمرض نقص المناعة.

وهناك العديد من عوامل الخطر الخاصة بنقل العدوي من بينها المصابون بالإيدز، المصابون بسوء التغذية، عن طريق الاحتكاك المباشر بالمريض، فيمكن لكل هذا أن يسبب ضعف المناعة بالتالي انتقال عدوى المرض بكل سهولة.

أنواع مرض السل 

يوجد نوعان من مرض السل وهما 

مرض السل النشط: من خلال هذا المرض يمكن أن يتم انتقاله للآخرين، ومن ثم 

مرض السل الكامن: وفي هذه الحالة تكون مُصاب بالعدوى ولكن البيكتريا في الجسم تظل غير نشطة ولا تتسبب في هذه الحالة بأي أمراض، لذا من الضرورى توجه المريض للطبيب لتلقي العلاج قبل أن يتحول الكامن إلى نشط.

أعراض مرض السل الرئوي 

الحالة الأولى : شخص مُصاب قد تظهر عليه واحد من الأعراض التالية أو قد لا تظهر عليه الأعراض وهي :

  • السعال المستمر 
  • الحمي 
  • فقدان الوزن 
  • ضيق التنفس 
  • التعرق الليلي 
  • البلغم المصحوب بالدم 
  • الإجهاد 
  • فقدان الشهية 

الحالة الثانية : الشخص المصاب بمرض السُل خارج الرئة 

  • فقدان الوزن 
  • الحمى 
  • التعرق الليلي 

علاج مرض السُل 

  • لقاح السل 

متوفر هذا اللقاح منذ أكثر من 80 عامًا مضت، ويستخدم حاليًا في جميع الدول تقريبًا، ويعطي عن طريق الحقن داخل الأدمة، ويتفق الأطباء على فعالية هذا اللقاح .

  • أدوية خاصة بالسُل 

عن طريق العلاج بالمضادات الحيوية، حيث تلقى العلاج والاستشفاء بسهولة.

متى يجب عليك زيارة الطبيب ؟

عادة ما تكون أبرز أعراض الإصابة بالسُل الرئوى هو التعرض لإرتفاع درجة الحرارة، والسعال والتعرق الشديد لذا يجب الذهاب للطبيب للفحص والاطمئنان، وهناك أشخاص بعينهم معرضين للإصابة بصورة كبيرة من بينهم 

  • متعاطوا المخدرات عن طريق الحقن الوريدي 
  • من هم على اتصال بأشخاص مصابون بالعدوى حتى الأطفال.
  • العاملين بالقطاع الطبي والرعاية الصحية والمعرضون للتعامل ع المرضى بشكل مباشر .
  • الأشخاص من الدول الذي ينتشر بها السُل مثل أمريكا اللاتينية وأفريقيا وآسيا .

مضاعفات الإصابة بالسُل الرئوي 

  • ألم في العمود الفقري بحيث يشعر المريض بحالة من التيبس في الظهر .
  • تورم الأغشية التى تغطي الدماغ حيث يتسبب في صداع مستمر، ومن المحتمل ايضًا حدوث تغييرات نفسية للمريض.
  • حدوث مشاكل في الكلى والكبد وحدوث خلل في وظائفهما حيث تتلخص الوظائف في تصفية مجري الدم من الشوائب والفضلات.
  • حدوث اضطرابات في القلب 
  • تلف المفاصل حيث يشعر المريض التهاب في مفاصل الجسم.

 كيفية الوقاية من السُل الرئوي 

يمكن للشخص الذي تأكد الإصابة أن يحمي نفسه من مضاعفات المرض  أو الوقاية منه وذلك عن طريق :-

  • تهوية الغرفة : مما يمنع انتشار الجراثيم الخاصة بمرض السُل الرئوي، فتغيير الهواء داخل الغرفة يساعد على الحماية من عدم انتقال العدوى بسهولة .
  • المكوث بالمنزل : في حالة علاجك من السل النشط لا تتقابل مع الاصدقاء والعائلة في الأسابيع القليلة الأولى من العلاج.
  • استخدام مناديل عند العطس أو الكح وضع المنديل في كيس وإغلقه بإحكام.
  • ارتداء الكمامة ارتداء الكمامة يساعد على تقليل خطر العدوى خاصة في الأسابيع الأولى من العلاج.
  • استكمال الجرعة المقررة من العلاج يحميك ويحمي من حولك من عدوى الإصابة ويعجل بالعلاج.

 

إشترك في موقع رعاية247  الأن.............. لأنه هيوفر لك

1.  خصم 10% ليك و لأسرتك علي كل الفحوصات الدورية لأقرب معمل تحاليل أو أشعة

2.  خصم 10% ليك و لأسرتك على كل كشف لأقرب طبيب أورام  ليك

3.  سجل طبي خاص بيك تقدر تسجل علية كل نتائج الفحوصات و الأشعة ليك و لأسرتك

4.  تقدر تكشف أون لاين في أي وقت و أي مكان من خلال خدمه الكشف فيديو

5.  تواصل مع دكتورأون لاين من خلال خدمه الشات

رعاية 247 بتقدم  الرعاية ليك و لأسرتك  في أسرع وقت و أقرب مكان

أشترك الآن  : 

https://re3aya247.com/ar/register