نعلم أنك إذا كنتِ حامل قد يكون هاجسك هو تعرضك لعدوى فيروس كورونا، ذلك لأن حالتك الصحية بهذه الفترة تكون حرجة بالإضافة لخوفك على الجنين،  فما صحة هذا الكلام؟

علاقة فيروس كورونا بصحة المرأة الحامل :

لأن الحامل والمرضع تلقى إهتمام خاص بالنسبة للرعاية الطبية فإنها أيضًا تشغل بال الأطباء على صحتها وعلى مدى تأثير هذه المرض على المرأة الحامل، حيث أنه يزال الأطباء والباحثون لا يعلمون مدى تأثير فيروس كورونا على الحامل بشكل مفصل، كما أنه بعض الحوامل قد  يظهر عليهن أعراض بينما الآخرون لا تظهر لديهم أعراض.

لكن ضمن القاعدة الواضحة عن هذا المرض أن الحوامل مثلهم مثل باقي الأشخاص إذا تعرضوا إلى عدوى الإصابة بمرض فيروس كورونا ستظهر عليهن أعراض خفيفة مثل الحمى والسعال مع الصداع والتي تشفى من تلقاء نفسها بدعم الجهاز المناعي في الجسم، أو قد تظهر عليهن أعراض متوسطة أو حتى أعراض حادة مثل ضيق التنفس مما يستدعي التدخل الطبي لإنقاذ الحالة.

تأثير فيروس كورونا على صحة فئات معينة من الحوامل :

بعض الفيروسات يزيد تأثيرها وخطورتها على المرأة أثناء الحمل لكن حتى الآن لا يوجد دليل على أن فيروس كورونا أحد تلك الفيروسات، أما الحوامل اللاتي يعانين من مشاكل وأمراض خطيرة مثل إضطرابات القلب فهم من الفئات الأكثر عرضة لمخاطر فيروس كورونا ويجب عليهن البقاء في المنزل طول الوقت وتجنّب التعامل مع الآخرين مباشرًة لتفادي الإصابة بهذا المرض.

ماذا عن انتقال الفيروس إلى الجنين أثناء فترة الحمل ؟

بالنسبة لانتقال مرض فيروس كورونا إلى الجنين خلال فترة حملك فإنه يعتبر أمر محتمل حدوثه، وتوجد تقارير عن حدوث هذا الأمر في نسبة قليلة جدًا من الحالات، لكن الأطفال حديثي الولادة الذين تعرضوا إلى مثل هذه الحالات أخرجوا من المستشفى بحالة جيدة، بينما كشفت دراسة تم إجرائها في الصين عن إصابة ثلاثة أطفال فقط من ضمن 33 طفلا تم ولادتهم لأمهات مصابات بمرض فيروس كورونا.

جدير بالذكر أنه من الصعب معرفة ما إذا كان هؤلاء الأطفال قد أصيبوا بالعدوى أثناء وجودهم في الرحم ببطن الأم، أم إن الإصابة حدثت أثناء المخاض أو بعد الولادة من خلال الإتصال المباشر بالأم، كما أنه لا يوجد دليل على أن فيروس كورونا يؤدي إلى مشكلات في النمو بالنسبة للأطفال حديثي الولادة المصابين بهذا النوع من الفيروسات.

هل هناك علاقة بين الإصابة بفيروس كورونا والولادة المبتسرة ؟

أشارت بعض التقارير إلى أنه تم تعرض بعض الحوامل اللاتي كانوا يعانوا من مرض فيروس كورونا إلى ولادات مبتسرة ، لكنها نتيجة لا يمكن تعميمها على كل الحالات، حيث أنه ربما لجأ الطبيب إلى الولادة المبتسرة في مثل هذه الحالات من أجل تخليص الجنين من ضيق تعرض له، أو بسبب تحسين التعامل مع نقص مستويات الأكسجين لدى الأم، وإلى أمور ليس لها علاقة من قريب أو من بعيد بإصابة الأم الحامل بمرض فيروس كورونا.

حالات حرجة للمرأة الحامل والمصابة بمرض فيروس كورونا :

خلال فترة الحمل، يؤدي نمو الجنين لأعراض صعبة بالنسبة للأم مثل الضغط على الرئتين والقلب بالإضافة إلى التأثير على الدورة الدموية للأم، وبحالة إن كنتِ حامل وتعرضتي إلى أعراض شديدة من عدوى فيروس كورونا فإن حالتك ستصبح حرجة وقد تؤدي إلى تعرضك لضيق التنفس مما يلزم عليكي البقاء في المستشفى لتلقي العناية الطبية حتى لا تتعرضي إلى مضاعفات شديدة قد لا تحتمليها في مثل حالتك، لكننا أيضًا نطمئنك على جنينك ونقول لكِ أنه لا يوجد دليل على زيادة احتمال حدوث الإجهاض في حال إصابة الأم بفيروس كورونا.

إقرأ أيضا : تأثير فيروس كورونا على الأطفال